Skip to main content

ليلة "يلدا"

: News date

يطلق على الليلة الأخيرة من الخريف في التقاليد الإيرانية أسماء مختلفة وتسمى ليلة "يلدا". ويحيي  الإيرانيون هذه الليلة والمعروفة أيضًا باسم "شب جله" منذ قديم الأزمان.

تقضي العائلات الإيرانية ليلتها هذه في الزيارات والسهر مع بعضهم البعض. وفي هذه السهرات يتمّ قراءة الأدب الإيراني التقليدي مثل ديوان الشاعر حافظ الشيرازي وشاهنامة الشاعر الفردوسي، وتقديم المكسرات المتنوعة الإيرانية والفاكهة المختلفة وخصوصا البطيخ الأحمر والرمان.

الاحتفال بهذه الليلة له جذور متأصلة في التقاليد الغابرة. في الحقيقة، ليلة(جله) هي بداية (الأربعينية)الكبرى والتي تستمر في الأساطير الإيرانية من بداية الشتاء إلى اليوم الأربعين منه.

(يلدا) هي كلمة غير إيرانية مرتبطة بالولادة في اللغة العربية. نظرًا لأن طول اليوم الأول من شهر (دي) الشمسي الإيراني أكثر بدقيقة واحدة من باقي الأيام وكأنما الشمس قد ولدت وخلقت في هذا اليوم. يطلق على الليلة الأخيرة من الخريف اسم (يلدا) لأن الشمس تخلق في هذا اليوم، ويعتبرالإيرانيون هذه الليلة ليلة انتصار النور على الظلام.